أخبار

تهنئة للباحث المغربي الدكتور قطب الريسوني على فوزه بجائزة جامعة الشارقة للتميز: 2015 _ 2016
تهنئة للباحث المغربي الدكتور قطب الريسوني على فوزه بجائزة جامعة الشارقة للتميز: 2015 _ 2016

 

فاز الباحث المغربي الدكتور قطب الريسوني عضو اللجنة العلمية لمجلة "الإبانة" التي يصدرها مركز أبي الحسن الأشعري، ورئيس قسم الفقه وأصوله بكلية الشريعة بجامعة الشارقة بجائزة جامعة الشارقة للتميز في البحث العلمي لسنة ( 2015 _ 2016 م) عن مجموع كتبه وأبحاثه، وقد سلمه هذه الجائزة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، رئيس الجامعة، في حفلٍ كبير أقيم  يوم الاثنين احتفاءً بالبحث العلمي والابتكار.
     ومعلوم أن الفائز الدكتور قطب من مواليد مدينة تطوان، وهو باحثٌ في أصول الفقه ومقاصد الشريعة وقضايا الفقه المالكي، كما أنه شاعر وأديب مبدع، وقد سبق أن حاضر في محفل الدروس الحسنية الرمضانية بموضوع: (أخلاق المحافظة على البيئة في الإسلام)، وفاز بجائزة الملك محمد السادس للدراسات الإسلامية سنة 2010 م عن كتابه: (النص القرآني من تهافت القراءة إلى أفق التدبر)، وفاز أيضا بجائزة عبد الله كنون للدراسات الإسلامية سنة 2012 م عن كتابه: (صناعة الفتوى في القضايا المعاصرة: معالم وضوابط وتصحيحات)، وله أكثر من 25 كتاباً مطبوعاً فضلاً عن البحوث المحكمة المنشورة في منابر علمية مختلفة. 
     وبهذه المناسبة يتقدم مركز أبي الحسن الأشعري التابع للرابطة المحمدية للعلماء بالمغرب بأحر تهانئه إلى الدكتور قطب متمنيا له المزيد من التألق والعطاء.

فاز الباحث المغربي الدكتور قطب الريسوني عضو اللجنة العلمية لمجلة "الإبانة" التي يصدرها مركز أبي الحسن الأشعري، ورئيس قسم الفقه وأصوله بكلية الشريعة بجامعة الشارقة بجائزة جامعة الشارقة للتميز في البحث العلمي لسنة ( 2015 _ 2016 م) عن مجموع كتبه وأبحاثه، وقد سلمه هذه الجائزة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، رئيس الجامعة، في حفلٍ كبير أقيم  يوم الاثنين احتفاءً بالبحث العلمي والابتكار.

     ومعلوم أن الفائز الدكتور قطب من مواليد مدينة تطوان، وهو باحثٌ في أصول الفقه ومقاصد الشريعة وقضايا الفقه المالكي، كما أنه شاعر وأديب مبدع، وقد سبق أن حاضر في محفل الدروس الحسنية الرمضانية بموضوع: (أخلاق المحافظة على البيئة في الإسلام)، وفاز بجائزة الملك محمد السادس للدراسات الإسلامية سنة 2010 م عن كتابه: (النص القرآني من تهافت القراءة إلى أفق التدبر)، وفاز أيضا بجائزة عبد الله كنون للدراسات الإسلامية سنة 2012 م عن كتابه: (صناعة الفتوى في القضايا المعاصرة: معالم وضوابط وتصحيحات)، وله أكثر من 25 كتاباً مطبوعاً فضلاً عن البحوث المحكمة المنشورة في منابر علمية مختلفة. 

     وبهذه المناسبة يتقدم مركز أبي الحسن الأشعري التابع للرابطة المحمدية للعلماء بالمغرب بأحر تهانئه إلى الدكتور قطب متمنيا له المزيد من التألق والعطاء.

 



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

صدور العدد الرابع من مجلة الإبانة واستكتاب للعدد الخامس

صدور العدد الرابع من مجلة الإبانة واستكتاب للعدد الخامس

أصدر مركز أبي الحسن الأشعري للدراسات والبحوث العقدية التابع للرابطة المحمدية للعلماء العدد الرابع من المجلة العلمية السنوية المحكمة التي تعنى بالدراسات والأبحاث الكلامية الأشعرية: "الإبانة" رمضان 1438هـ - يونيو2017، ويشتمل ملف هذا العدد الذي يتمحور حول موضوع: "منهج الاستدلال في الفكر الأشعري" – بعد الكلمة الافتتاحية للأمين العام للرابطة- على خمسة بحوث هي حسب الترتيب...

جديد إصدارات مركز أبي الحسن الأشعري للدراسات والبحوث العقدية

جديد إصدارات مركز أبي الحسن الأشعري للدراسات والبحوث العقدية

صدر عن مركز أبي الحسن الأشعري للدراسات والبحوث العقدية أربعة كتب جديدة: 1- الفكر الأشعري بالمغرب خلال مرحلتي التأسيس والترسيم: المؤثرات المشـرقية والخصوصيات المحلية. 2- كتاب المحاضرات لأبي عبد الله المقري التلمساني (ت.759هـ). 3- كتاب الأفعال (أفعال الله عز وجل) للقاضي أبي بكر بن العربي المعافري الإشبيلي (ت.543هـ). 4- رسالة مطلع النيرين فيما يتعلق بالقدرتين جمع العلامة الإمام  أبي عبد الله شمس الدين محمد بن محمد السنباوي المالكي المشهور بالأمير الكبير (ت.1232هـ).

لقاء علمي تكريمي

لقاء علمي تكريمي

تنظم الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة طنجة تطوان الحسيمة بالاشتراك مع مركز أبي الحسن الأشعري للدراسات والبحوث العقدية التابع للرابطة المحمدية للعلماء، ندوة علمية يتم خلالها تكريم الدكتور محمد المعلمي، بمشاركة مجموعة من الأساتذة: ذ. محمد السكاكي ـ د. عبد السلام بلدريس ـ د. عبد الإله القرباص ـ ذ. محمد العمراوي ـ ذ. محمد المسعودي ـ ذ. العياشي الصرحاني ـ ذ. نور الدين السوري، وذلك يوم الجمعة 21 رمضان 1438 الموافق لـ 16 يونيو 2017، بقاعة المحاضرات بالأكاديمية، ابتداء من الساعة 14 بعد الزوال والدعوة عامة.